قطاع مركز العمليات Huarigoro هو في قمة
Time: 2019-11-05 Reads: 185 Edit: Admin

قطاع مركز العمليات Huarigoro هو في قمة

وهذا هو الوقت المناسب لتسلق الجبال.في 2 تشرين الثاني/نوفمبر، اجتمعنا في نصب النصر على جبل الماعز، في ظل تمثال العظماء لأسلافنا في الثورة.وفي هذا العصر الذي يسود فيه السلام والسعادة، فإننا، كالأجيال المقبلة، أن نعتز بالحياة الطيبة التي نعيشها الآن، وأن نسهم بدورنا في خدمة المجتمع، ونحتاج في الوقت نفسه إلى تحسين الصحة البدنية حتى نتمكن من العمل بمزيد من الحماس، وأن ننشط بلدنا.

وبلغ عدد المشاركين في أنشطة تسلق الجبال يوم السبت 23 شخصا، من بينهم 32 من أفراد الأسرة والشركاء.ويحب كل منهما الآخر، وينقسم إلى ثلاث مجموعات من المتسلقين الذين يتسلقون بجرأة إلى قمة جبل خروف ؛مجموعة أخرى من الرجال الشجعان الذين لا يستسلمون بسهولة، يتسلقون جبل الماعز الكبير ؛أما المجموعة الأخيرة فكانت عبارة عن مجموعة من الفطيرة المريحة التي تستمتعت بجمال رحلتها وتتجول في الطريق الأخضر.لقد بدأنا رحلتنا مع مختلف الأهداف التي نطمح إليها.

ورغم ان تسلُّق الجبال كان عملية شاقة، لم يستسلم اي عامل او يستسلم.وكلما اقتربنا من قمة الجبل، كلما كان ذلك صعبا ومرهنا للمثابرة والإنسانية.وفي حين أن الظروف الصعبة في كثير من الأحيان تزيد من جمال الروح الإنسانية، فإن الجميع، الذين يساهمون في بعضهم البعض ويساعدون بعضهم بعضا ويشجعون بعضهم بعضا، يبنون بشكل كامل على روح التضامن التي لا تعرف الكلل والمشاق.

ولإعطائكم بعض الطاقة ومكافأة الجميع على المشاركة النشطة، دعتنا الشركة على وجه التحديد إلى تناول وجبة كبيرة.

ومن خلال هذه الرحلة، تم تدريب الناس على صقل إرادتهم، كما تم تعزيز نشاطهم في أوقات فراغهم، وتعزيز روح العمل الجماعي والتواصل مع زملائهم، وتعزيز ثقافة الشركات المتناغمة.ونحن متأكدون من ان الغد سيكون افضل!